تنسيقيه اهالي الاتحاد

بسم الله الرحمن الرحيم
من لا يشكر الناس لا يشكر الله
بالانابة عن الجميع اتقدم بجزيل الشكر و العرفان لامهات هذا الجروب على ما قدموه من سهر و تعب مع ابناءنا خلال هذه الجائحه و للمدرسه التي قامت بالاستمرار بالعملية التعليميه عن بعد مع كل ملاحظاتنا حيال الجوده و المتابعه.
نحن الموقعون أدناه أولياء أمور الطلبة في مدارس الاتحاد نطالب مجلس إدارة المدرسة ونتيجة لجائحة كورونا بعمل بخصم مستحق بنسبة ٥٠٪ من قسط الفصل الدراسي الثاني للعام الدراسي الحالي ٢٠١٩-٢٠٢٠ والإضافات الخدماتية وذلك للأسباب المدرجة أدناه‪
، كما نؤكد التزامنا بدفع المستحقات عن الخدمات التي تم تقديمها بما يضمن حفظ حقوق جميع الموظفين، لقد اخترنا ودعمنا المدرسة بسخاء في السنوات السابقة إيمانا منا برسالتها وننوي الإستمرار في ذلك مستقبلاً.‪
اما فيما يخص التسجيل للعام الدراسي القادم ٢٠٢٠-٢٠٢١ فكلنا شوق و فضول بان يتم اطلاعنا على الاقساط المدرسيه املين ان يتجاوز التخفيض ال ٣٠٪؜ نظرا للظروف الاقتصاديه التي يمر بها الجميع.
حيث تمر البلاد بوضع استثنائي طارئ لم تمر به في تاريخها الحديث، و في ظل تلك الظروف القاهرة و ما نتج عنها، و أخذاً بتوجيهات جلالة الملك حفظه الله بضرورة التكافل الاجتماعي في هذه الظروف الاستثنائية، و انطلاقاً من قيم المدرسة في الترابط و التكافل بين أفراد عائلة المدرسة، و اتساقاً مع قوانين الحكومة و توجيهاتها الداعية إلى تكافل المواطنين و المؤسسات و منها المدارس الخاصة تحديداً في تحمل تداعيات الأزمة المالية الناتجة عن فترة الحظر المطولة فإننا نطالب المدرسة بعمل الخصم المستحق عن التعطل عن التعليم والتعليم عن بعد .
لقد توقفت العملية التعليمية والنشاطات والخدمات المباشرة خلال أشهر الحظر نتيجة جائحة كورونا، ورغم الجهد المشكور المبذول إلا أن عملية التعلم عن بعد لم تكن كالتعليم المباشر فوضعت على كاهل الأهالي أعباء التعليم كاملة وهو ما تحمله الأهالي بصدر رحب وبذلوا لإنجاحه جهداً، وقتاً مضاعفاً، وتحمل تبعاته المادية، ولذا وجب إعادة جدولة القسط المستحق على أولياء الأمور آخذين بعين الاعتبار بدل توقف خدمة التعليم المباشر والخدمات الملحقة به، والتكلفة التي تحملها أولياء الأمور لإنجاح العملية التعليمية.
وكم كنا تتمنى ان تكون مدرستنا ريادية في التكافل الاجتماعي في هذه المحنة، وقد تسابقت كثير من مؤسسات الوطن وشركاته إلى خطوات مشابهة وتم تخفيض الإيجارات والرسوم عن الملزمين بها وتأجيل أقساط البنوك عن المقترضين وإيقاف الشيكات المستردة، وتعطيل العمل ببعض نصوص الضمان الإجتماعي والتي ترتب تكلفة مالية على الشركات المتضررة.
و كنتم مدارس الاتحاد مثالا للعطاء و السخاء بما قدمتوه من دعم و تبرع لصناديق الخير و الطوارئ.
‪ لقد لاحظنا و استغربنا عدم قيام المدرسة بأي جهد لاستطلاع أراء الأهالي في نجاح العملية التعليمية و لا في تقييم إمكانية التزامهم بالمستحقات المالية ولا في تقييم التعويض المالي عن فترة انقطاع التعليم المباشر و قد كانت المدرسة تعلن دائماً أنها و الأهالي عائلة واحدة و لكننا للأسف لم نجد منها ترجمة لذلك في الفترة الماضية. ‪
إن بلادنا تمر في حالة طوارئ غير مسبوقة أغلقت المساجد والكنائس، وتحكمها قوانين دفاع تغلّب المصلحة العامة على الالتزامات التعاقدية بين الأطراف، وإذا كان الظرف الطارئ قد منع المدرسة من تقديم خدمة التعليم المباشر كما نص عليها العقد فان ذلك يستدعي احتساب ذلك التوقف في الخدمة من القسط المتفق عليه وتعثر الأوضاع المالية والاقتصادية والمعيشية لغالبية الناس.
راجين من ادارتكم الكريمه عدم اعتبار هذه العريضه سببا للخصوم و كما يقال فان العتب على قدر المحبه و الله ولي التوفيق.


اهالي الاتحاد    تواصل مع كاتب العريضة

التوقيع على هذه العريضة

بتوقيعي على هذه العريضة، فأنا أسمح لـاهالي الاتحاد بتقديم توقيعي لأصحاب الصلاحية في هذه القضية.


أو

سوف تتلقى بريدًا إلكترونيًا يحتوي على رابط لتأكيد توقيعك. لضمان استلامك رسائلنا الإلكترونية، يرجى إضافة info@aredaonline.com إلى دفتر عناوينك أو إلى قائمة العناوين الموثوق بها.

يرجى ملاحظة أنه لا يمكنك تأكيد توقيعك بالرد على هذه الرسالة.

إعلان مدفوع

سنقوم بالإعلان عن هذه العريضة لـ3000 شخص.

اعرف المزيد...