عريضة المطالبة بإلغاء " مهرجان تيفاوين " بتافراوت


عريضة المطالبة بإلغاء " مهرجان تيفاوين " بتافراوت

 


- لأن مهرجانات من هذا النوع هي بضاعة فاسدة و سياسة مخزنية صرفة ،
- لأن الغرض من المهرجان هو إلهاء الساكنة عن قضاياها المصيرية و المستعجلة و تشتيت انتباهها و يقضتها و تنسيق جهودها ،
- لأن المهرجان تبذر فيه ملايين الدراهم ما أحوج المنطقة إليها ،
- لأن المهرجان آلية جهنمية و محطة حقيقية لتبذير المال العمومي ، و انتشار مظاهر البذخ المفرط و الولائم المشبوهة ،
- لأن المهرجان خلق لخدمة أجندات سياسية و حزبية معروفة ،
- لأن المهرجان تنظمه جمعية تابعة للسلطة و ذات علاقات وطيدة بلوبيات الفساد بالمنطقة ،
- لأن المهرجان يتعامل و يتحالف مع المؤسسات الفاسدة و المستبدة التي ينادي الشعب المغربي بحلها و إلغائها ،
- لأن المشرفين على المهرجان لا يهمهم إلا ملىء جيوبهم و لا تحركهم إلا الرغبة في قضاء مصالحهم الشخصية الضيقة ،
- لأن المهرجان له انعكاسات جد سلبية على الساحة الجمعوية بالمنطقة ، منها إختراق جل الجمعيات و المس باستقلاليتها و العبث بعقول مسيريها ،
- لأن المهرجان يؤثر سلبا على الثقافة الأمازيغية و الثقافة الجادة و الهادفة بالمنطقة ،
- لأن المهرجان أثر سلبا على هوية و خصوصيات و تقاليد و أعراف القرية الأمازيغية و المنطقة ،
- لأن المهرجان له تداعيات سلبية على القيم الأخلاقية و الأمن الجمعوي و الإجتماعي بالمنطقة ،
- لأن المهرجان وسيلة و مناسبة لانتعاش و بروز انحرافات أخلاقية و تربوية خطيرة بالمنطقة كالدعارة و التحرش الجنسي و تشجيع بيع و تناول المخدرات و الخمور....،
- لأن المهرجان يشجع على الرشوة و شراء الذمم و ينتصر للمحسوبية و الزبونية ،


لكل هذه الأسباب و غيرها كثير و ما خفي منها أعظم ، نعبر عن إرادتنا العاجلة و نوجه ندائنا الملح لكل الجهات المعنية للعمل الفوري بمختلف الوسائل و السبل من أجل إلغاء و وقف تنظيم هذا المهرجان المرفوض شعبيا .



اللجنة الإقليمية لإلغاء مهرجان تيفاوين
تافراوت في : 2012.08.22

 


اللجنة الإقليمية لإلغاء مهرجان تيفاوين    اتصل بكاتب الالتماس

وقع على هذه العريضة

بتسجيل الدخول، فأنا بذلك أسمح لـ اللجنة الإقليمية لإلغاء مهرجان تيفاوين بتقديم توقيعي لمن لديهم صلاحية في هذه القضية.


أو

سوف تتلقى بريد ّإلكتروني برابط لتأكيد توقيعك. لضمان استلامك رسائلنا الإلكترونية، الرجاء إضافة info@aredaonline.com إلى دفتر عناوينك أو إلى قائمة المرسلين الموثوقين.

إعلان مدفوع الثمن

سنرسل هذا الالتماس إلى 3000 شخص.