شارك معنا لاطلاق سراح سجناء الرأي

رسالة إلى رئيس وأعضاء مجلس الأمه الكويتي

 

السيد رئيس مجلس الأمة المحترم
السادة النواب ممثلي الأمة المحترمين

   تحية طيبه وبعد،،،

   لاشك لدينا بأنكم أقسمتم بالذود عن حُرية الشعب قبل توليكم منصبكم البرلماني، وأنتم تُدركون بأنه لقسم عظيم وأنكم الآن تمثلون الأمة بأسرها التي هي مصدر السلطات وفق الدستور ولاتمثلون أنفسكم، وأنتم مسؤولون أمام الله والشعب الكويتي وضميركم بتحمُل هذه الأمانة التي حملكم إياها شعب الكويت.

   لذلك نحن الموقعون أدناه الذين أنتم تمثلوننا وبناء على عضويتكم في البرلمان وتكليفكم منا نحن الشعب، فإننا نُطالبكم بأن تعملوا على إلغاء عقوبة السجن لأصحاب الرأي في التشريع الذي بموجبه اكتظت السجون اليوم بأبناء الكويت، لا بل لأول مرة في تاريخ الكويت يطلب الشباب الكويتيون لجوءاً سياسياً بسبب تلك الاحكام، حيث وصلت أحكام السجن على أصحاب الرأي لأكثر من 600 حكم، ولازالت المحاكم تُصدر أحكامها بسبب رأي هنا وتغريدة هناك، مما دمر أُسر كويتية وهجر أبناءها، لذلك بصفتنا الأمة مصدر السلطات نحن الشعب الكويتي فأننا نُطالبكم بالعمل على إلغاء تلك التشريعات المخالفة للمادة 36 من الدستور التي تنص صراحة على أن "حرية الرأي والبحث العلمي مكفولة، ولكل إنسان حق التعبير عن رأيه ونشره بالقول أو الكتابة أو غيرهما، وذلك وفقا للشروط والأوضاع التي يبينها القانون" والتي كفلها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان وكافة الشرائع والاتفاقيات ذات الصلة الذي وقعت وصادقت عليها دولة الكويت.

 

التوقيع:

نشطاء كويتيون.

- أحمد الفرحان - أنور الرشيد - أنور دشتي - ايمان حيات - ايمان العيسىٰ - فاطمة الحساوي - هناء حيات

 

 

IMG-20180207-WA0064.jpg


نشطاء كويتيون    اتصل بكاتب الالتماس

وقع على هذه العريضة


أو

سوف تتلقى بريد ّإلكتروني برابط لتأكيد توقيعك. لضمان استلامك رسائلنا الإلكترونية، الرجاء إضافة info@aredaonline.com إلى دفتر عناوينك أو إلى قائمة المرسلين الموثوقين.

إعلان مدفوع الثمن

سنرسل هذا الالتماس إلى 3000 شخص.