نحن المجتمع المدني نطالب الدولة في شخص الحكومة تفعيل عقوبة الإعدام ضد مغتصبي الاطفال وقاتليهم.


  • على إثر الحدث المفجع الذي وقع في مدينة طنجة والتي راح ضحيتها طفل بريء اغتصب وقتل على يد وحش آدمي والذي ترك صدى واسعا لدى المجتمع المدني الذي ندد بهذا الفعل الشنيع والرهيب ،اطلب من الغيورين على هذا البلد سواء كانوا جمعيات أو أفرادا أو مسؤولين أن يوقعوا على هذه العريضة لمطالبة الدولة في شخص حكومتها  تفعيل عقوبة الإعدام في حق  مغتصبي الاطفال وقاتليهم على حد سواء حتى نحارب هذه الآفة الشنيعة التي تنخر المجتمع المغربي وحتى نردع المجرمين من ارتكاب مثل هذه الجرائم التي ترقى إلى مصاف الإرهاب.

منيب عبد العزيز    تواصل مع كاتب العريضة

التوقيع على هذه العريضة

بتوقيعي على هذه العريضة، فأنا أسمح لـمنيب عبد العزيز بتقديم توقيعي لأصحاب الصلاحية في هذه القضية.


أو

سوف تتلقى بريدًا إلكترونيًا يحتوي على رابط لتأكيد توقيعك. لضمان استلامك رسائلنا الإلكترونية، يرجى إضافة info@aredaonline.com إلى دفتر عناوينك أو إلى قائمة العناوين الموثوق بها.

يرجى ملاحظة أنه لا يمكنك تأكيد توقيعك بالرد على هذه الرسالة.

إعلان مدفوع

سنقوم بالإعلان عن هذه العريضة لـ3000 شخص.

اعرف المزيد...