استنكار الوضع الكارثي لطلبة المدارس العليا للتكنولوجيا

نحن طلبة المدارس العليا للتكنولوجيا والأقسام التحضيرية لشهادة التقني العالي بمختلف شعبها(العلمية ؛التقنية والاقتصادية )تم اختيارنا من خيرة التلاميذ الحاصلين على معدلات عالية في البكالوريا (ميزة حسن فما فوق).يؤسفنا أن نبلغكم أنه قد ضقنا ذرعا بسبب التهميش والتحقير الذي نتعرض له باستمرار لحساب باقي المدارس والمراكز التي لا تفوقنا بشيئ سوى الإسم.
‎تابعنا دراستنا على مدار سنتين بجد وإجتهاد بهدف الولوج إلى المدارس العليا للتجارة و معاهد المهندسين لنتفاجأ في الأخير باقصاء الأغلبية الساحقة من الطلبة وإلغاء حقهم في الترشيح وبعتبات قبول جد مرتفعة مقارنة مع باقي المدارس والكليات فقط للاجتياز المبارايات، ناهيك عن كون المقاعد جد محدودة خاصة مع الأزمة الراهنة التي تمر بها المملكة.وتبعا لذلك فقد لجأت بعض المعاهد الى وضع شروط تعجيزية للانتقاء دون الحاجة إلى تنظيم المباريات. ولكون النقط تختلف من مدرسة لأخرى ومن جهة لأخرى فالكثير من الطلبة المتفوقين سيتضررون ولن يستطيعوا الإلتحاق بأي معهد مما سيساهم في اقصاء مجموعة من الكفاءات الوطنية.

‎وكوننا لا نختلف شيئا عن باقي الطلبة الذين لا طالما كانوا مركز اهتمام الرأي العام لسبب لا يعلمه إلا الله نلتمس من كافة الأطراف المعنية التدخل في القريب العاجل بهدف تسوية وضعيتنا الكارثية قبل فوات الأوان وذلك من خلال الإستجابة للمطالب التالية:

-زيادة عدد المقاعد المخصصة للإجازة المهنية.
-إعتماد مبدأ تكافؤ الفرص لولوج المدارس العليا للمهندسين و المدارس الوطنية للتجارة بالنسبة لكافة المعاهد دون عتبات والإستغناء على مبدأ (ملأ الفراغ)
-السماح للطلبة الراغبين في استكمال دراستهم الجامعية بالسلك الأساسي بالولوج لمختلف الكليات دون الحاجة الى اعادة اي فصل.
-إعادة النظر في اللوائح التي تحوي أسماء الطلبة الذين تم إستدعاؤهم من أجل إجتياز مباريات الولوج إلى المدارس العليا للمهندسين و المدارس الوطنية للتجارة، لأنه من غير المعقول ان تتكرر نفس الأسماء في جل اللوائح.
- إعادة هيكلة الشروط المنصوص عليها للولوج الى المؤسسات اللواتي سبق ذكرهن أعلاه.

التوقيع على هذه العريضة

بتوقيعي على هذه العريضة، فأنا أسمح لـعائشة بتقديم توقيعي لأصحاب الصلاحية في هذه القضية.


أو

سوف تتلقى بريدًا إلكترونيًا يحتوي على رابط لتأكيد توقيعك. لضمان استلامك رسائلنا الإلكترونية، يرجى إضافة info@aredaonline.com إلى دفتر عناوينك أو إلى قائمة العناوين الموثوق بها.

يرجى ملاحظة أنه لا يمكنك تأكيد توقيعك بالرد على هذه الرسالة.

إعلان مدفوع

سنقوم بالإعلان عن هذه العريضة لـ3000 شخص.

اعرف المزيد...