"حملة من حقي "سجل اسمي من أجل انقاذ مستقبلنا

            ﺘﻌﺘﺒﺭ ﺍﻟﺒﻁﺎﻟﺔ ﻫﻲ ﻤﺼﺩﺭ ﺍﻟﻘﻠﻕ ﺍﻷﻜﺒﺭ ﻓﻲ فلسطين وتشكل نسبة 24.5%  بين الشباب الفلسطيني، بالإضافة لان لها أثار جسيمة سلبية على المستويين الاجتماعي والاقتصادي، حيث إذا لم يجد الفرد عمل يغنيه يتجه إلى ما يضر نفسه ويضر غيره من أبناء مجتمعه بالإضافة إلى اغتيال البطالة لأحلام الشباب، وإغلاق أفاق المستقبل أمامهم، مما جعل الكثير من الشباب قي التفكير بالهجرة خارج الوطن، حيث ان  نسبة الشباب الذين فكروا بالهجرة خلال إحصاءات العام الماضي بلغت 35%. وكثير منهم ايضاً فكر بالانتحار لعدم قدرته على مجاراة الحياة اليومية فيعزوا المراقبين هذا الأمر إلي حالة الضغط الاجتماعي والاقتصادي خاصة في ظل الارتفاع الملحوظ في نسبة البطالة والفقر في مدن الضفة المحتلة. وتشير تقارير الشرطة  إلي أن عدد القضايا المسجلة في الشرطة لعام 2011 بلغت (345) قضية محاولة انتحار نتج عنها 12 حالة وفاة.

           ان ارتفاع ﻤﻌﺩل ﺍﻟﺯﻴﺎﺩﺓ ﺍﻟﺴﻜﺎﻨﻴﺔ ﻭﺍﻟﻘﻭﻯ ﺍﻟﻌﺎﻤﻠﺔ ﺒﻭﺠﻪ ﻋﺎﻡ، و ﺍﻨﺨﻔﺎﺽ ﻤﻌﺩﻻﺕ ﺍﻟﻨﻤﻭ ﻟﻠﻤﺸﺎﺭﻴﻊ ﺍﻟﻜﺒﻴﺭﺓ ﻴﺤـﻭل ﺩﻭﻥ ﺘﻤﻜـﻴﻥ ﻫـﺫﻩ ﺍﻟﺼﻨﺎﻋﺎﺕ ﻤﻥ ﺍﺴﺘﻴﻌﺎﺏ ﺍﻟﻘﻭﻯ ﺍﻟﻌﺎﻤﻠﺔ ﺍﻟﻤﺘﺯﺍﻴﺩﺓ. ﻓﻲ ﺍﻟﻭﻗﺕ ﺍﻟﺫي اصبح ﺍﻟﻘﻁﺎﻉ ﺍﻟﺯﺭﺍﻋﻲ ﺃﻴﻀﺎﻏﻴﺭ ﻗﺎﺩﺭ ﻋﻠﻰ ﺨﻠﻕ ﻓﺭﺹ ﻋﻤل ﻜﺎﻓﻴﺔ لاسباب سياسية وثقافية، وعدم قدرة المؤسسات الحكومية والأهلية على استيعاب الاعداد المتزايدة من الخريجين.

 

           نود نحن شبكة ديار المدنية الثقافية ان نتعاون مع حضرتكم كوزارة عمل بضمان ان تكون عريضتنا نقطة تحول للشباب الفلسطيني للحد من مشكلة البطالة، وخلق فرص عمل من خلال تعزيز وتشجيع المشاريع الصغيرة والمتوسطة، دعم مثل تلك المشاريع سيؤدي الى النمو الاقتصادي المستدام و الإستقرار الاقتصادي، بالاضافة الى رفع إنتاجية عوامل الإنتاج و رفع مستوى التنمية البشرية، والتخلص من المشاكل الاجتماعية كتجربة ناجحة محتذى بها في العديد من الدول الأوروبية والعربية.

                                                                                                                                                               فائق الاحترام والتقدير

                                                                                شبكة ديار المدنية الثقافية


شبكة ديار المدنية الثقافية    اتصل بكاتب الالتماس

وقع على هذه العريضة


أو

سوف تتلقى بريد ّإلكتروني برابط لتأكيد توقيعك. لضمان استلامك رسائلنا الإلكترونية، الرجاء إضافة info@aredaonline.com إلى دفتر عناوينك أو إلى قائمة المرسلين الموثوقين.

إعلان مدفوع الثمن

سنرسل هذا الالتماس إلى 3000 شخص.