مليون توقيع لإعادة فتح الإعترافات بالمجاهدين

وقع معنا لرفع رسالة إلى رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون نطالب فيها بإعادة فتح طلبات عضوية المجاهدين .
#أولا :قرار غلق طلبات عضوية  المجاهدين قام به المجاهدين المزيفين و الخونة الذين إندسوا بين الثوار الحقيقيين للتستر على جرائمهم وعدم فضح أمرهم .
#ثانيا :  وزارة المجاهدين غلقت الملف منذ 2002  بأمر من  بوتفليقة وهو قرار خبيث وغير دستوري وقطع للطريق أمام عودة المجاهدين الأحرار وعليه وجب فتح ملف الٱعتراف بالمجاهدين من جديد فالمجاهدون الحقيقيون لم يدفعوا ملفاتهم أصلا أو تعرضوا لعراقيل وبيروقراطية المديريات الجهوية و منظمات المجاهدين على مستوى الولايات نظرا لسيطرة لوبيات عليها .
مثال :بينما أنا بصدد إنجاز بحث تاريخي صادفت::
--- عدة حالات لمجاهدين لم يعترف بهم وطلب منهم تقديم رشوة لقبول ملفاتهم و عضويتهم في ج ت و ..... وصادفت حالة أخرى لرئيس مركز ثوري غير معترف به في حين أغلب من جندهم داخل مركزه  يعتبرون مجاهدين حاليا والسبب هو تأخره في دفع الملف حتى 2003 ؟؟
___ مجاهد لم يعترف به  لكنه سجن وعذب أثناء الثورة من طرف سلطات الاحتلال بتهمة تمويل وتجنيد الفلاڨة ....  !!
--- مجاهدات ومجاهدين غيروا أسماءهم أو سجلوا متوفين أثناء الثورة هروبا من ملاحقة سلطات الاحتلال بصفتهم كانوا مطلوبين فلم يعترف بهم أثناء الإستقلال ؟؟
والله المستعان
هاتف : +213676435329

#راجعي_رشيد : باحث في التاريخ.

التوقيع على هذه العريضة

بتوقيعي على هذه العريضة، فأنا أسمح لـRachid Radjai بتقديم توقيعي لأصحاب الصلاحية في هذه القضية.


أو

سوف تتلقى بريدًا إلكترونيًا يحتوي على رابط لتأكيد توقيعك. لضمان استلامك رسائلنا الإلكترونية، يرجى إضافة info@aredaonline.com إلى دفتر عناوينك أو إلى قائمة العناوين الموثوق بها.

يرجى ملاحظة أنه لا يمكنك تأكيد توقيعك بالرد على هذه الرسالة.




إعلان مدفوع

سنقوم بالإعلان عن هذه العريضة لـ3000 شخص.

اعرف المزيد...