من أجل دمنات جزء من جهة تانسيفت الحوز

كانت دمنات مند فجر الاستقلال بل حتى في الفترة الاستعمارية تابعة إداريا وترابيا لجهة مراكش بمعنى ان المكان الطبعي لدمنات هو جهة مراكش تانسيفت الحوز نظرا للعديد من الجوانب المشتركة التي تجمع بين دمنات ومراكش على المستوى الاقتصادي والاجتماعي والثقافي ولا يمكن لدمنات أن تعرف أي تنمية إلا إذا أعيدت لمحيطها الطبيعي والأصلي , إن  الحاقها بإقليم أزيلال في أواسط السيعينات من القرن الماضي والذي كان بدافع الهاجس الأمني  وليس بهدف تنموي كان خطأ قاتلا خاصة وأنه لا يوجد ما يجمع بين دمنات وأزيلالل ومن خلالها جهة تادلة أزيلال ثم ماهو مسطر بالمشروع الجديد.إن علاقة دمنات بأزيلال هو علاقة إدارية  صرفة أما يتعلق بالأنشطة الإقتصادية والاجتماعية والثقافية فدمنات في هذه الجوانب مرتبطة بمراكش أو قلعة السراغنة . فحتى المياه النابعة من النفوذ الترابي لدمنات تتجه نحو المناطق المذكورة وعليه نطالب نحن سكان دمنات والجماعات التابعة لها بإعادة النظر في مشروع التقسيم الجهوي وبالتالي إعاادةدمنات لجهة مراكش تانسيفت الحوز

وقع على هذه العريضة


أو

سوف تتلقى بريد ّإلكتروني برابط لتأكيد توقيعك. لضمان استلامك رسائلنا الإلكترونية، الرجاء إضافة info@aredaonline.com إلى دفتر عناوينك أو إلى قائمة المرسلين الموثوقين.

إعلان مدفوع الثمن

سنرسل هذا الالتماس إلى 3000 شخص.