نعم للتنوع و السلام

بيان باسم قيادات شبابية يمنية
لا للكراهية .. نعم للتنوع و السلام

نتابع نحن الموقعون أدناه بقلق بالغ حملات التحريض وكذا الممارسات المتبادلة بين عدة أطراف والتي تقود إلى تكريس حالة احتقان طائفي في اليمن تهدد نسيجه الإجتماعي وسلمه العام .

ونحن إذ نعبر عن قلقنا البالغ من تدهور حالة التعايش التي عاش في ظلها اليمنيون لقرون طويلة في إطار تنوع مذهبي وثقافي لم يكن يوماً سبباً للشقاق أو الصراع ندعو كافة الأطراف إلى الإضطلاع بمسؤوليتها الإنسانية والوطنية والدينية وسرعة مباشرة خطاب تصالحي ووقف حملات التحريض المتبادلة والممارسات التي تكرس التشرذم والشقاق والصراع .

إن اليمن الجديد الذي يحلم به عموم الناس في اليمن لا يمكن أن يكون إلا للجميع وبالجميع على اختلاف مشاربهم السياسية والثقافية والفكرية والمذهبية ويستحيل على طرف أو لون واحد إلغاء أطراف أو ألوان أخرى ، في ظل سيادة القانون وحقوق المواطنة وحرية التعبير للجميع دون استثناء .

ويمكن التأمل في تجارب شعوب أخرى وتتبع الخسائر الفادحة التي طالت الجميع بفعل تفتيت الهوية الوطنية وتكريس حالة طائفية ليكتشف الجميع في تلك البلدان في نهاية المطاف إلى أنهم قادوا بلدانهم ومكوناتهم إلى الطريق الخطأ والمعركة الخطأ ، وأن التنوع والتعايش يثري المجتمعات وأحد أهم أسباب ازدهارها .

إننا هنا ونحن نطلق هذا النداء بإسم عدد من القيادات الشابة نعتقد أن الوضع في اليمن لا يزال قيد السيطرة ويمكن لمختلف المكونات الوطنية أن تعيد الأمور إلى الطريق الصحيح استشعاراً لمسؤوليتها الوطنية والإنسانية والدينية وتفادياً لمزيد من التشظي والتشرذم والخسائر العامة والخاصة .

ونناشد هنا جميع الأطراف والمكونات الوطنية سرعة وقف حملات التحريض والممارسات التي من شأنها تكريس حالة التشظي والصراع ، وسرعة فتح قنوات حوار ، ومباشرة آليات معالجة على الصعيدين الإعلامي والميداني . كما

ندعو الى وضع ميثاق شرف توقع عليه جميع الاطراف و القيادات

 

تنبيه مهم : بسبب عطل فني في الموقع إذا اخترت ان يظهر اسمك كأحد الموقعين فهو لايظهره والعكس ..


قيادات شبابية يمنية    اتصل بكاتب الالتماس

وقع على هذه العريضة


أو

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني على موقعنا. بيد أن كاتب الالتماس سيرى كل المعلومات التي دونتها في هذا النموذج.

سوف تتلقى بريد ّإلكتروني برابط لتأكيد توقيعك. لضمان استلامك رسائلنا الإلكترونية، الرجاء إضافة info@aredaonline.com إلى دفتر عناوينك أو إلى قائمة المرسلين الموثوقين.

إعلان مدفوع الثمن

سنرسل هذا الالتماس إلى 3000 شخص.