عريضة حول استعمال الاسلحة النارية "الڨاربيلة" في المناسبات الاجتماعية الخاصة.

 

القطار في 03 اوت 2021
من متساكني منطقة القطار ومكونات النسيج الجمعياتي بالمنطقة.
الى السادة :
**والي قفصة
**معتمد القطار
**بلدية القطار
**رئيس مركز الحرس بالقطار
** اقليم الحرس بقفصة
الموضوع : عريضة حول استعمال الاسلحة النارية في المناسبات الاجتماعية الخاصة.
نحن مواطنو معتمدية القطار وممثلو النسيج الجمعياتي بالمنطقة نعبر عن امتعاضنا الشديد من سلوكيات بعض الأفراد اثناء المناسبات الاجتماعية الخاصة والتي تتنافى مع التراتيب البلدية وجودة الحياة في هذه الفترة التي تسجل ارتفاعا في وتيرة الضجيج الناتج خاصة عن استعمال مضخمات الصوت في الليل والأسلحة النارية.
وإذ نعبر عن تفهمنا للوضع العام الذي تعيشه البلاد وتشتت مجهود الدولة الا ان ذلك لا يتنافى مع مسؤوليتكم في التصدي لمصادر الضجيج الذي يعد احد المحاور الرئيسية التي يشتغل عليها برنامج العطلة الامنة باعتباركم احد الاطراف المتدخلة في انجاح هذا البرنامج علما وان هذا المحور لا يتطلب اعتمادات مالية فقط يتطلب حزما في تطبيق التراتيب البلدية والصحية.
كما يسجل الممضون اسفله ظاهرة استعمال الاسلحة النارية في الافراح وما تسببه من ازعاج مباشر للمواطنين من المرضى وكبار السن والاطفال ولعل القطرة التي افاضت الكاس الحادثة التي جدت مؤخرا بالمنطقة والمتمثلة في وفاة احد المواطنين بسبب طلق ناري عشوائي في احدى الحفلات الخاصة.
وعليه وبما ان المسالة ذات خطورة عالية فاننا ندعوكم الى تطبيق القانون واصدار قرار يمنع استعمال الأسلحة النارية في المناطق الحضرية وتوجيه دوريات مراقبة ليلية لمعاينة المخالفات الصادرة عن افراد متهورين.

ولذلك ندعوا الجهات المسؤولة إلى تطبيق القانون على الجميع وفي صورة تجاهلنا سوف نتوجه إلى السلط القضائية

 


Mohamed Fattoum/ Yahya Gtari    تواصل مع كاتب العريضة

التوقيع على هذه العريضة

By signing, I authorize Mohamed Fattoum/ Yahya Gtari to hand over the information I provide on this form to those who have power on this issue.


أو

سوف تتلقى بريدًا إلكترونيًا يحتوي على رابط لتأكيد توقيعك. لضمان استلامك رسائلنا الإلكترونية، يرجى إضافة info@aredaonline.com إلى دفتر عناوينك أو إلى قائمة العناوين الموثوق بها.

يرجى ملاحظة أنه لا يمكنك تأكيد توقيعك بالرد على هذه الرسالة.




إعلان مدفوع

سنقوم بالإعلان عن هذه العريضة لـ3000 شخص.

اعرف المزيد...