من أجل تثبيت الفصل 27 من مشروع الدستور التونسي الجديد

الحمد لله

نحن المواطنين   التونسيين الممضين  أسفله،  نؤكد تمسّكنا   بالفصل  27  من مشروع  الدستور   التونسي الجديد،  الذي  تمت  صياغته و التصويت لفائدته بأغلبية  ساحقة  في لجنة الحقوق  و الحريات  (كل  أشكال التطبيع  مع  الصهيونية  و الكيان  الصهيوني جريمة يعاقب  عليها بقانون). و نعتبر هذا الفصل و بهذه الصيغة الواضحة تجسيدا لإرادة الشعب التونسي في التخلص من الصهيونية و المساهمة في تحرير فلسطين كاملة.و نطالب أعضاء المجلس التأسيسي  بتثبيت  هذا  الفصل، كما  نعارض أي  تلاعب  به ـ الائتلاف  الجمعياتي  المناهض للصهينية


الائتلاف الجمعياتي المناهض للصهيونية    تواصل مع كاتب العريضة

التوقيع على هذه العريضة

بتوقيعي على هذه العريضة، فأنا أسمح لـ الائتلاف الجمعياتي المناهض للصهيونية بتقديم توقيعي لأصحاب الصلاحية في هذه القضية.


أو

سوف تتلقى بريدًا إلكترونيًا يحتوي على رابط لتأكيد توقيعك. لضمان استلامك رسائلنا الإلكترونية، يرجى إضافة info@aredaonline.com إلى دفتر عناوينك أو إلى قائمة العناوين الموثوق بها.

يرجى ملاحظة أنه لا يمكنك تأكيد توقيعك بالرد على هذه الرسالة.

إعلان مدفوع

سنقوم بالإعلان عن هذه العريضة لـ3000 شخص.

اعرف المزيد...