التنديد بقرار السلط المصريّة لتصنيف حركة حماس كمنظمة ارهابية

عريضة

نحن التونسيون الممضون أسفله

اعتبارا لوقوف الشعب التونسي ودعمه الراسخ لقضية فلسطين سواء عبر التطوع لقتال الصهاينة خلال الحروب المختلفة أو بالدعم السياسي والإنساني.

والتزاما بنصرة فلسطين وأهلها ضد الاحتلال الصهيوني ومن يساندونه.

نُعبر عن رفضنا المطلق لما أقدم عليه حكام مصر من استصدار قرار قضائي يعتبر حركة حماس ومن ورائها كل المقاومة الفلسطينية إرهابية.

نُدين بشدة هذا القرار السخيف الذي يهدف إلى التضييق على كل الحركات المقاومة في فلسطين وضرب قدرة شعبنا الفلسطيني على مواجهة الاعتداءات الصهيونية.

نؤكد دعمنا المادي والمعنوي للمقاومة الفلسطينية باعتبارها الدرع الأول للدفاع عن أهلنا في فلسطين ضد كل المعتدين.

نقف بكل ثبات وثقة إلى جانب أبطال التصدي للصهاينة لأن هذه المقاومة هي التي استطاعت ردع الاعتداءات الصهيونية وأثبتت أنها السبيل الوحيد لاقتلاع المشروع الصهيوني من المنطقة.

ندعو أمتنا العربية والإسلامية وكل الشعوب والمنظمات والهيئات المؤمنة بقضايا الحق والعدل إلى رفض كل محاولات المس من حق الشعب الفلسطيني في الدفاع عن أرضه ومقدساته وكرامته.

يا شعبنا المقاوم الصامد الصابر، إن كل محاولات خدمة المشروع الصهيوني في المنطقة أو تصدير الأزمات الداخلية للأنظمة الحاكمة لن تزيدكم إلا احتضانا لمقاومتكم، ولن تزيدنا إلا التزاما بقضايا التحرر وعلى رأسها تحرير فلسطين.

 

 

والنصر للمقاومة والخزي للخونة

 

   جمعية انصار فلسطين                    ‎جمعية فداء لنصرة القضية الفلسطينية‎


و جمعية انصار فلسطين ‎جمعية فداء لنصرة القضية الفلسطينية‎    اتصل بكاتب الالتماس

وقع على هذه العريضة

بتسجيل الدخول، فأنا بذلك أسمح لـ و جمعية انصار فلسطين ‎جمعية فداء لنصرة القضية الفلسطينية‎ بتقديم توقيعي لمن لديهم صلاحية في هذه القضية.


أو

سوف تتلقى بريد ّإلكتروني برابط لتأكيد توقيعك. لضمان استلامك رسائلنا الإلكترونية، الرجاء إضافة info@aredaonline.com إلى دفتر عناوينك أو إلى قائمة المرسلين الموثوقين.

إعلان مدفوع الثمن

سنرسل هذا الالتماس إلى 3000 شخص.